تخلص من رغوة البول

وجود رغوة في البول مما يدل على اندفاع البول السريع الذي ينتج عن امتلاء المثانة مما يدل على وجود بعض الأمراض لدى الفرد الذي يعاني من ظهور رغوة في البول ، والجدير بالذكر أن هناك بعض الطرق التي تساعد في التخلص من رغوة البول ، ومنها:

  • علاج الجفاف ، حيث أن التخلص من رغوة البول يكمن في التخلص من السبب وراء هذه الرغوة ، ويمكن علاج الجفاف عن طريق تناول الكثير من السوائل التي ترطب الجسم.
  • السيطرة على مستوى السكر في الدم عن طريق تناول الأدوية والأنسولين التي يصفها الطبيب.
  • اتبع تعليمات الطبيب في حال كانت رغوة البول ناتجة عن مرض في الكلى ، واتبع نظام حياة مختلف وهو:
  • السيطرة على العوامل التي تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم.
  • اتبع نظامًا غذائيًا يحتوي على مستويات منخفضة من الصوديوم.
  • تابع الأنشطة الرياضية بانتظام.
  • ابتعد عن عادة التدخين الضارة.
  • العمل على ضبط مستوى السكر.
  • علاج مشكلة القذف الرجعي عند الرجال: حيث تظهر أحياناً رغوة البول عند الرجال نتيجة القذف الرجعي وتراكم الحيوانات المنوية في المثانة ، والجدير بالذكر أن هذه الحالة تعالج إذا أراد الشخص المصاب ذلك لديهم أطفال.

ما هي أسباب ظهور رغوة البول؟

تحدث رغوة البول نتيجة التدفق السريع للبول ، ولكن في بعض الأحيان تكون مواد التنظيف على سطح المرحاض هي التي تسبب الرغوة ، وهي ليست ناتجة عن بعض الأمراض ، ولكن في حالة تكرار ظهور الرغوة في البول يجدر استشارة الطبيب ، لأن ذلك يحدث بسبب المرض.

من بين الأسباب التي تسبب الرغوة في البول ما يلي:

1_ الجفاف

ينتج الجفاف عن عدم شرب كمية كافية من الماء أثناء النهار مما يؤدي إلى تحول لون البول إلى اللون الداكن بسبب تركيز الأملاح فيه وقلة الماء ، وتتكون الرغوة في البول مما يسبب القلق لدى بعض الناس مما يجعلهم ابحث عن طرق للمساعدة في التخلص من رغوة البول.

2_ مرض السكر

يتعرض مرضى السكر ، وخاصة أولئك الذين لا يهتمون بالرقابة الصحية السليمة ، لوجود رغوة في البول ، والتي تنتج عن ارتفاع مستويات الجلوكوز والبروتينات في الدم والكلى.

مما يجعل الكلى تتخلص من نسب كبيرة من البروتين والجلوكوز عن طريق البول مما يؤدي إلى ظهور الرغوة ، والجدير بالذكر أن هناك بعض الأعراض الأخرى المرتبطة بوجود رغوة في البول تدل على ارتفاع السكر والبروتين في الدم ، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • الشعور المستمر بالتعب وعدم الرغبة في الأكل.
  • انتفاخ في مناطق مختلفة من الجسم ، مثل القدمين واليدين والوجه ، مما يشير إلى تراكم مستويات عالية من السوائل في الجسم ، وهي إحدى مراحل الفشل الكلوي.
  • عدم القدرة على النوم بانتظام والقيء والغثيان الدائم.

3_ أمراض الكلى

من أهم وظائف الكلى أنها لا تسمح بإفراز البروتينات في البول ، وعندما تتأثر الكلى بأي مرض بما في ذلك التليف الكلوي فإنها تفقد قدرتها على التحكم في معدل إفراز البروتين مع الكلى ، مما يسبب وجود رغوة مصاحبة للبول.

ويميل الكثير من الناس للبحث عن طرق للتخلص من رغوة البول دون علاج ومعرفة السبب المؤدي إلى ظهور الرغوة ، والجدير بالذكر أن هناك بعض الأسباب الأخرى التي تشير إلى وجود بعض العيوب في الكلى مع وجود الرغوة ومنها:

  • إدرار البول المفرط والقيء.
  • الشعور بالتعب من أدنى مجهود.
  • حكة في الجلد ، تؤدي أحيانًا إلى التهابات
  • تورم في مناطق مختلفة من الجسم.
  • عدم القدرة على التنفس بشكل صحيح.

4_ أسباب أخرى وراء رغوة البول

  • بعض حالات تسمم الحمل.
  • يعاني الشخص المصاب برغوة البول من بعض اضطرابات الجهاز المناعي.
  • سرعة إدرار البول.
  • بعض أنواع السرطانات التي تصيب الأشخاص تسبب رغوة في البول ، مثل سرطان الكلى وسرطان الدم.
  • القذف المرتجع عند الرجال ، مما يؤدي إلى تراكم الحيوانات المنوية في المثانة والحالب.
  • الحمل وأثناء الفترة الأولى من الدورة الشهرية.

هل هناك أعراض مصاحبة لرغوة البول؟

تظهر الرغوة في البول نتيجة مرض يعاني منه الشخص ، لذلك هناك العديد من الأعراض المصاحبة لوجود الرغوة في البول ، منها:

  • تراكم السوائل في الجسم ، والذي يظهر على شكل انتفاخ في مناطق منفصلة ، وهذا يدل على وجود بعض الخلل في الكلى ، أو قد يكون المرحلة الأولى من تليف الكلى.
  • الشعور بالتعب الشديد والتعب دون بذل أي جهد.
  • كثرة الغثيان والقيء.
  • عدم القدرة على النوم بانتظام.
  • عدم الرغبة في تناول الأطعمة.
  • خروج كميات كبيرة من البول مع تغير لون البول إلى اللون الوردي أو الداكن.
  • عدم القدرة على الإنجاب عند الرجال بسبب ما يعرف بالقذف الرجعي.

طرق تشخيص البول الرغوي

يتم تحديد البول الرغوي وسببه من خلال بعض الفحوصات التي يحددها الطبيب المختص ومنها:

  • اختبار البول: حيث يُظهر اختبار البول نسبة البروتين الموجودة في البول مما يدل على وجود خلل في الكلى ويتم هذا الاختبار على مدار اليوم حيث يتم أخذ أكثر من عينة للشخص المصاب برغوة البول لتحديد نسب البروتين الموجود في البول.
  • اختبار السكر: يساعد هذا الاختبار في التعرف على مستوى السكر في الدم ، والذي يتحكم في قدرة الكلى على أداء عملها ، والتحكم في مستويات البروتين التي تفرز في البول.
  • التصوير المغناطيسي: يلجأ بعض الأطباء إلى هذا التصوير ، لمعرفة ما إذا كانت الكلى تعاني من أي أمراض خطيرة تهدد صحة الإنسان.

في نهاية موضوع التخلص من رغوة البول ، وتحديد الطرق التي تساعد في التخلص من رغوة البول والأسباب المؤدية إليها ، يجب التنبيه إلى ضرورة استشارة الطبيب في حال ظهور الرغوة في البول بشكل مستمر لأنه ناتج عن وجود بعض الحالات المرضية التي قد تتكاثر إذا أهملت.