فوائد الكركم للتخسيس والتنحيف أكثر لياقة

هناك العديد من الفوائد التي يحصل عليها جسم الإنسان من تناول الكركم ، من أهمها ما يلي:

  • يساعد الكركم في عملية فقدان الجسم وتفتيت الدهون ، خاصة في منطقة المعدة ، لاحتوائه على سعرات حرارية قليلة جدًا ، كما يساعد تريندات على معدل حرق الدهون.
  • يساعد مشروب الكركم ، إذا تم تناوله قبل الوجبات ، على الشعور بالشبع وفقدان الشهية ، وبالتالي يساعد الشخص على تقليل كمية الطعام التي يتناولها ، لأنه يعمل على معدل إفراز تريندات لهرمون الإديبونكتين المسؤول عن التحكم في الشهية للطعام. .
  • يعمل على تنقية الجسم من السموم والبكتيريا الضارة لأنه يعمل كمضاد للأكسدة وبالتالي يعمل على مكافحة الشيخوخة الخلوية التي تسببها الجذور الحرة.
  • يعمل على تقليل التعب المرتبط باتباع نظام غذائي لانقاص الوزن.
  • يساعد على تحسين التمثيل الغذائي ، مما يساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم.
  • يعمل على تقليل الالتهابات التي تحدث نتيجة لبعض الأمراض مثل مرض السكري.
  • كما أنه يحفز الهضم البشري ويمنع تراكب السيلوليت.
  • يساعد في علاج عسر الهضم ومتلازمة القولون العصبي لاحتوائه على ألياف غذائية.
  • يعمل على تقليل نسبة الكوليسترول الضار في الجسم.
  • يساعد في محاربة الفيروسات وحماية الجسم من الأمراض.
  • العمل على تخفيف التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • العمل على تقليل فرص الإصابة بالسرطان والمساعدة في علاجه ، لاحتوائه على مادة الكركمين التي ثبت فعاليتها في العمل على وقف نمو الخلايا السرطانية ومنع انتشارها في الجسم ومنع حدوث الطفرات الجينية الناتجة عن الأكسدة التي تحدث في الخلايا.
  • يساعد في منع الإصابة بمرض الزهايمر ، لاحتوائه على مادة الكركمين التي تحتوي على مضادات الأكسدة والالتهابات ، والتي ثبت فعاليتها في العمل على تأخير تطور مرض الزهايمر والوقاية منه.

أهم العناصر الغذائية المتوفرة مع الكركم

يحتوي الكركم على العديد من العناصر الغذائية المهمة جدًا للجسم ، ومن أهمها ما يلي:

  • البروتينات
  • الألياف الغذائية
  • النياسين
  • فيتامينات متعددة (أ ، ج ، هـ)
  • العديد من المعادن الهامة مثل (الكالسيوم والبوتاسيوم والصوديوم والحديد والمغنيسيوم والزنك)
  • بيتا كاروتين
  • الكركمين ، وهو المركب الرئيسي والفعال في الكركم ، لا يتجاوز 3٪ من الكركم
  • الكركمينيدات التي تعمل على إعطائها لون أصفر ساطع.
  • الزيت العطري ، وهو مركب من مادة تيرميرون ، الذي يساعد على الوقاية من السرطان والالتهابات والبكتيريا.

أهم وصفات الكركم للتنحيف والتنحيف هي الأكثر لياقة

هناك العديد من الطرق والوصفات التي يمكن إدخال الكركم فيها للاستفادة من فوائده المتميزة للجسم وللمساعدة في التخسيس وفقدان الوزن الزائد ، ومن أهم هذه الوصفات ما يلي:

1- مسحوق الكركم

يستخدم مسحوق الكركم كتوابل ويضاف إلى جميع الأطعمة التي تقوم بإعدادها ، حيث يضيف لونًا مميزًا ونكهة للطعام ، ويساعد على التخلص من الدهون المتراكمة في منطقة البطن ، ويكون بمعدل نصف ملعقة صغيرة على مدار اليوم تقسم إلى وجبات ويفضل وضع مسحوق الفلفل الأسود معها حيث يزيد من تأثير الكركم.

2- مشروب الكركم مع الزنجبيل

يعتبر من المشروبات المفيدة جدا التي تزيد من معدل حرق الدهون في الجسم كما أنه مفيد جدا في حالات سوء الهضم ومتلازمة القولون العصبي ، ويمكن تحضير هذا المشروب بسهولة عن طريق وضع ثلاثة أكواب من ماء الشرب فيه. وعاء وملعقة من الكركم المطحون وملعقة كبيرة يضافون من الزنجبيل المطحون إلى الماء ثم يقلبهم في الماء جيداً ويوضعون على النار حتى يصلوا إلى درجة الغليان.

بعد ذلك يرفع المشروب عن النار ويترك جانبا حتى يبرد ثم يملأ في قنينة ويوضع في الثلاجة ويؤخذ كوب منه قبل أي وجبة بساعة أو يؤخذ فنجان يوميا في الصباح على معدة فارغة وفي المساء قبل النوم ، وفي حالة عدم قدرته على تناوله بسبب مرارته يمكنك إضافة نصف ليمونة وملعقة عسل إليه.

3- مشروب الكركم مع الكمون

هذا المشروب مفيد جدا في العمل على حرق الدهون والتخلص من انتفاخات المعدة والأمعاء المزعجة ، ويمكن تحضير هذا المشروب بإحضار وعاء يتم فيه وضع كمية مناسبة من ماء الشرب ووضعه على النار ثم إضافة ملعقة كبيرة من مسحوق الكركم ونصف ملعقة كمون ونصف ملعقة كبيرة زنجبيل مطحون وخمسة أعواد قرفة ، ثم نتركها على النار حتى تغلي جيداً ، ثم نرفعها عن النار ، ونتركها تبرد ثم نرشحها. جيد وتناول كوبين منه يوميا صباحا ومساء ويمكن تحليته بملعقة صغيرة من العسل.

4- مشروب الكركم مع الحليب

مشروب الكركم مع الحليب هو مشروب متعدد الفوائد يساعد على إنقاص الوزن وعلاج العديد من مشاكل الجهاز الهضمي مثل الإسهال وسوء الهضم ، فهو يساعد الجسم على التخلص من السموم ويساعد على تنشيط الدورة الدموية وتحسين وظائف القلب والأوعية الدموية ، كما أنه يعمل على علاج التهاب المفاصل والتخلص من الأرق وتساعد على الاسترخاء.

كما أنه يساعد في تخفيف آلام صداع التوتر وتشنجات المعدة ، ويتم تحضير هذا المشروب بغلي كوب من الحليب منزوع الدسم جيداً ثم إضافة ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم ونصف ملعقة صغيرة من مسحوق القرفة ونصف ملعقة صغيرة من الزنجبيل المطحون. وقليل من الفلفل الأسود ونتركه على الموقد ، ثم نرفع القدر ونتركه حتى يبرد. ثم يصفى المشروب وتحليته بملعقة صغيرة من عسل النحل ويوضع في كوب ويأكل.

اضرار الاستهلاك المفرط للكركم

على الرغم من الفوائد العديدة التي يجنيها جسم الإنسان من استخدام الكركم كتوابل في الأطعمة أو إضافته إلى المشروبات بانتظام وباعتدال ، إلا أن الإفراط في تناوله قد يسبب العديد من المشاكل والأضرار ، ومن أهم هذه الأضرار ما يلي:

  • الشعور بالغثيان والقيء.
  • الشعور بالدوار وعدم التوازن.
  • العمل على تحفيز تقلصات الرحم وتعريض المرأة الحامل لخطر الولادة المبكرة.
  • يقلل تريندات تدفق الدم ويعرض الجسم لخطر النزيف ، وكذلك يعمل على الضغط على الأوعية الدموية الصغيرة ، والانفجار والكدمات في الجسم.
  • ينخفض ​​مستوى السكر في الدم عن المعدل الطبيعي ، مما قد يؤدي إلى دخول المريض في غيبوبة.
  • لديك اضطرابات في المعدة.
  • حدوث بعض مشاكل الخصوبة عند الرجال حيث أنه يعمل على خفض مستوى هرمون التستوستيرون في الجسم والعمل على تقليل حركة الحيوانات المنوية مما يعمل على تأخير حدوث الحمل في بعض الأحيان.
  • يعمل على منع امتصاص الحديد في الطعام مما يشكل خطورة على مرضى فقر الدم.

في ختام مقالنا شرحنا لكم فوائد الكركم للتنحيف والتنحيف ، جربنا بأجود الوصفات مع ذكر اضرار الافراط فيه ونتمنى ان نكون قد ساعدناك.