ما هو جفاف العيون

يشعر الشخص الذي يعاني من جفاف العين بأحاسيس مزعجة ، مثل اللسع أو الحرقان ، وقد يحدث ذلك إذا كان الشخص على متن طائرة ، أو في غرفة مكيفة الهواء ، أو يركب دراجة ، أو يجلس لفترات طويلة أمامه. الأجهزة الإلكترونية مثل التلفزيون أو أجهزة الكمبيوتر أو الهواتف المحمولة.

قد تخفف أدوية علاج جفاف العين من هذا الانزعاج ، وقد تتطلب الوصفة الاعتماد على أنواع من قطرات العين أو تعديل في نمط الحياة ، مما قد يتطلب منك الالتزام بها لفترات مفتوحة حتى تتمكن من التخلص من الآثار. من مرض جفاف العين.

سنزودك أدناه بجميع المعلومات التي تحتاج إلى معرفتها بخصوص هذه الحالة.

  • أولاً: ما هي أعراض جفاف العين؟

عادة ما يشعر الأشخاص المصابون بمرض جفاف العين بالأعراض التالية:

  • الشعور بوخز أو حرقة أو ثقل في العين.
  • سوائل تشعر بأنها لزجة في العين أو في المنطقة المحيطة.
  • رد فعل تحسسي للضوء.
  • بقع حمراء في العين.
  • الشعور كما لو أن هناك شيئًا ما بداخل العين.
  • المعاناة عند استخدام العدسات اللاصقة.
  • المعاناة عند قيادة المرأة العربية في الظلام.
  • تشوش البصر وإرهاق العين.
  • تخرج الدموع من العين ، وهو رد فعل الجسم للجفاف.
  • ثانيًا: متى يجب أن تذهب إلى الطبيب؟

إذا كنت تعاني من أعراض طويلة الأمد ومستمرة لجفاف العين ، بما في ذلك الاحمرار أو الوجع أو التعب أو الحساسية في العين ، فيجب عليك الذهاب إلى طبيب متخصص ، والذي سيكون قادرًا على معرفة سبب ما تشعر به ويوجهك إلى ماذا تحتاج.

  • ثالثًا: لماذا يصاب الإنسان بجفاف العين؟

يعاني الشخص من جفاف العين لعدم حصوله على الدموع اللازمة ، حيث تحتوي الدموع على مخاط وزيوت دهنية وكمية من الماء ، وهذا الخليط يرطب العين وينظفها ويقيها من الأمراض.

قد تحدث هذه الحالة بسبب عدم وجود تمزقات كافية ، أو لأن الدموع المتكونة تجف في فترة قصيرة جدًا وهناك اضطراب في إجراءات إنتاجها.

يمكن القول أن عدم قدرة العين على إنتاج ما يكفي من الدموع ، وهي حالة معروفة في المجال الطبي باسم “القرنية الملتهبة” ، ترجع إلى عدد من الأسباب ، مثل:

  • كبار السن.
  • أمراض محددة مثل: أمراض السكر في الدم ، والروماتيزم ، والذئبة ، واختلال وظائف الغدة الدرقية ، ونقص فيتامين أ في الجسم.
  • علاجات محددة ، مثل: مضادات الهيستامين ، ومزيلات الاحتقان ، ومضادات الاكتئاب ، وارتفاع ضغط الدم ، وتحديد النسل ، وحب الشباب.
  • ليزر العين: غالبًا ما يكون جفاف العين عرضيًا وليس دائمًا.
  • تلف الغدد الدمعية بسبب الإشعاع أو العدوى.

يعود سبب جفاف الدموع بسرعة إلى:

  • أبخرة أو رياح جافة.
  • عدم السماح للعينين بالرمش بمعدل كافٍ ، وغالبًا ما يحدث ذلك أثناء القراءة أو استخدام الأجهزة الإلكترونية أو القيادة.
  • عيب في الجفن ، مثل الانعطاف داخل العين أو خارجها.
  • رابعًا: ما هي العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بمرض جفاف العين؟

هناك عدد من الأشياء التي تزيد من احتمالية الإصابة بجفاف العين ، ومنها:

  • أكثر من خمسين عامًا ، حيث تقل كمية الدموع مع تقدم العمر.
  • الإناث أكثر عرضة لهذه الحالة ، خاصةً مع الاضطرابات الهرمونية التي تحدث أثناء الحمل أو توقف الدورة الشهرية أو غير ذلك.
  • استخدام العدسات اللاصقة.
  • التزم بالوجبات الغذائية التي لا تمد الجسم بما يكفي من فيتامين أ أو أوميغا 3.
  • خامساً: ما المضاعفات التي قد تسببها جفاف العين؟

قد يعاني الأشخاص المصابون بمرض جفاف العين من:

  • أمراض العين المعدية: حيث تساعد الدموع في حماية العين من أنواع عديدة من التهابات العين ، وإذا لم تحصل العين على ما يكفي من الدموع ، فإنها تصبح أكثر عرضة للإصابة بهذه العدوى.
  • تدمير سطح العين: إذا تفاقمت حالة جفاف العين ، فقد يتسبب ذلك في حدوث التهاب شديد يضر بسطح قرنية العين ، ويؤدي إلى قرحة القرنية وتشوش البصر.
  • صعوبات الحياة: قد يتسبب جفاف العين في عدم القدرة على القيام ببعض الأعمال والأنشطة ، مثل نشاط القراءة.
  • سادساً: ما هي طرق الوقاية من مرض جفاف العين؟

في حالة إصابتك بحالة جفاف العين ، عليك الحذر من كل ما قد يؤدي إلى تفاقم خطورة الحالة ، ويمكنك اتباع أكثر من طريقة لحماية نفسك من الإصابة بهذه الحالة ، مثل:

  • لا توجه الهواء نحو عينيك: احرص على عدم تركيز البخار من مجفف الشعر أو جهاز التكييف التلقائي أو مكيف الهواء تجاه عينيك.
  • استخدم المرطب: في الشتاء يمكنك تجربة معطر الجو لترطيب الهواء الجاف في أماكنك.
  • احرص على استخدام النظارات الشمسية أو النظارات للحماية: يمكنك تزويد النظارات بدروع حماية على الأجزاء العلوية وجوانب النظارات حتى لا تتغلغل الرياح الجافة في عينيك ، ويمكنك الاستفسار عن المحلات التجارية التي تبيع النظارات الشمسية والأمان. دروع.
  • لا تنس أن تريح عينيك وأنت لا تقصر الأشياء: إذا كنت تتدرب على القراءة أو تقوم بعمل يتطلب تركيز عينيك لفترات طويلة ، فعليك الانتباه إلى ضرورة إرخاء عينيك ، من خلال إغلاقهما لعدد من دقائق ، أو بإغلاق العينين وافتحها بسرعة لعدد من اللحظات أو أن ترمش بسرعة وكثير ، حيث تساهم هذه التمارين في توزيع الدموع بكميات متوازنة ومتساوية على كلتا العينين.
  • انتبه لظروف الطقس: يجب الانتباه إلى حقيقة أن الرياح في المرتفعات والأماكن الصحراوية من المحتمل أن تكون جافة جدًا ، ثم إذا كنت على وشك قضاء بعض الوقت في مثل هذه الظروف ، فمن المستحسن أن تغلق العيون بشكل دائم لعدة دقائق للمساعدة في منع جفاف الدموع بسرعة.
  • لا تستخدم الأجهزة الإلكترونية بمستوى أعلى من مستوى العينين: إذا كان الجهاز الذي تستخدمه غير موجود تحت مستوى العين ، فسيتعين عليك فتح عينيك بشكل كبير حتى تتمكن من رؤيته تمامًا ، ثم عندما لا تفعل ذلك. ضعه فوق مستوى العين ، ستفتحه بشكل ضيق. هذا يساهم في عدم جفاف الدموع بسرعة أثناء عملية الوميض.
  • الامتناع عن التدخين والمدخنين والتدخين: إذا كنت مدخنًا فعليك استشارة طبيب مختص لكيفية الإقلاع عن التدخين ، لأن التدخين يساهم في تدهور جفاف العين ، لذا ابتعد عن الدخان.

وهكذا قدمنا ​​لكم ما هو جفاف العين ، ولمعرفة المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق في أسفل المقال ، وسنقوم بالرد عليكم فوراً.