هل التفريغ الأبيض علامة على الحمل بما أن هذا السؤال هو أحد الأسئلة التي تطرحها العديد من النساء على أنفسهن، في الأسطر القليلة القادمة سنتحدث عن إجابة هذا السؤال ونتعرف على أهم المعلومات حول أعراض الحمل، وكذلك الفرق بين الحمل والحمل والإفرازات وإفرازات الدورة الشهرية وكذلك التعامل مع هذه الإفرازات ومزيد من المعلومات حول هذا الموضوع بمزيد من التفصيل.

هل التفريغ الأبيض علامة على الحمل

الجواب نعم، الإفرازات البيضاء من علامات الحمل، لأن الإفرازات المهبلية من الأمور الطبيعية التي يمكن أن تحدث عند جميع الفتيات والنساء، ويمكن أن تزداد حتى أثناء الإباضة، كما تتميز بزيادة إفرازات المهبل البيضاء والصافية.، ويرجع ذلك إلى زيادة مستوى هرمون الإستروجين في جسم المرأة الحامل وزيادة تدفق الدم في منطقة المهبل، وكذلك زيادة الإفرازات المخاطية لعنق الرحم لتكوين ما يعرف باسم سدادة الرحم التي تؤدي إلى زيادة نزول هذه الإفرازات وفي معظم الحالات تزداد قوامها كريميًا ولزجًا في نهاية الحمل وقد تحتوي على خطوط بيضاء.[1]

الإفرازات في بداية الحمل كيف تبدو كيف أتعامل مع إفرازات الحمل

ما هي أهم أعراض الحمل المبكرة

هناك العديد من الأعراض و التي يمكن أن تدل على الحمل المبكر، ومن أهم هذه الأعراض و ما يلي[2]

  • قلة الدورة الشهرية.
  • استفراغ و غثيان.
  • آلام الظهر والبطن.
  • زيادة وتيرة التبول.
  • إمساك؛
  • صداع الراس.
  • تورم واحمرار الثديين.
  • تقلب المزاج.
  • الرغبة الشديدة في تناول بعض الأطعمة والنفور من الأطعمة الأخرى.
  • إفرازات بيضاء قبل موعد الدورة الشهرية تكون حليبيّة مع خطوط بيضاء.
  • هبوط البقع البنية في بداية الحمل مما يدل على ظهور ما يسمى بنزيف الانغراس أي انغراس البويضة في عنق الرحم.
  • وجود طعم معدني في الفم.
  • تقلصات المعدة.
  • سواد الحلمة.
  • الخمول والتعب وزيادة الحاجة للنوم.

الفرق بين إفرازات الحمل وإفرازات الحيض

كثير من النساء مرتبكات لأنه لا سبيل لهن لمعرفة ما إذا كانت هذه الإفرازات المهبلية علامة على الحمل أم علامة على الحيض، والفرق بين الحالتين هو أن الإفرازات المهبلية تكون أغمق قبل الحيض، وتتراوح من اللون الوردي إلى البني أثناء الإباضة. تزداد بشكل حاد للغاية وتعود إلى مستوياتها الطبيعية قبل الدورة الشهرية مباشرة، بينما في بداية الحمل تكون الإفرازات كريمية وبيضاء أو شفافة بخطوط بيضاء وتزداد مع اقتراب موعد الدورة الشهرية للمرأة.[1]

هل التفريغ الأصفر علامة على الحمل ما هي أولى علامات الحمل

ما مدى أهمية معرفة الفرق بين الحمل وإفرازات الدورة الشهرية

من المهم أن تعرف المرأة الفرق بين الحمل وإفرازات الحيض لمعرفة ما إذا كانت حاملاً أم لا. لذلك، يتعين على المرأة انتظار تحليل الحمل بالدم أو تحليل الحمل بالبول لتأكيد وجود الحمل.[1]

كيفية التعامل مع الإفرازات المهبلية أثناء الحمل

هناك بعض النصائح والإرشادات التي يجب على المرأة اتباعها في حالة وجود إفرازات مهبلية كثيرة أثناء الحمل، ومن أهم هذه النصائح ما يلي[3]

  • حافظ على نظافة المنطقة الحساسة وقم بتغيير الملابس الداخلية بشكل متكرر.
  • جفف المنطقة الحساسة بعد الاستحمام أو بعد غسل المنطقة.
  • تأكد من ارتداء ملابس قطنية فضفاضة وتجنب الملابس الضيقة التي تحتوي على ألياف صناعية.
  • لا تستخدمي المنتجات المهبلية التي تحتوي على روائح.
  • تجنبي الغسول المهبلي الأنثوي حيث يمكن أن يؤثر ذلك على توازن البكتيريا المفيدة في منطقة المهبل مما قد يؤدي إلى أعراض غير مريحة.
  • استخدم الفوط الصحية القطنية لامتصاص هذه الإفرازات.
  • جففي المنطقة الحساسة من الأمام إلى الخلف وليس العكس لمنع دخول البكتيريا إلى المهبل.

شاهدي أيضًا أسباب الإفرازات الشفافة وطرق منع الإفرازات المهبلية

وفي الختام أجبنا على السؤال هل الإفرازات البيضاء علامة على الحمل والتعليمات التي يجب على المرأة اتباعها في حالة وجود إفرازات مهبلية كثيرة أثناء فترة الحمل بالتفصيل.

  1. ^ السيدة جنكشن.كوم، الدورة الشهرية أو الحمل – الفرق بين أعراض الدورة الشهرية وأعراض الحمل، 06/11/2022
  2. ^ صحة أفضل channel.com، الحمل – والأعراض، 06/11/2022
  3. ^ Virtua health.com، ما الذي يجب أن تعرفه عن الانسكاب المهبلي أثناء الحمل، 06/11/2022