ألم في القفص الصدري عند الانحناء

ينحني الإنسان مرات عديدة في اليوم لعدة أغراض أهمها الانحناء أثناء الصلاة ، وقد يحدث ألم في القفص الصدري عند الانحناء في أي وقت.

  • يسأل بعض الناس عن ألم القفص الصدري عند الانحناء ، وقد يحدث هذا الألم بشكل مفاجئ ، وهذا الألم شديد والألم شديد للغاية.
  • قد يكون هذا الألم خفيفًا ، ولكنه غالبًا مؤلم جدًا ، وهناك العديد من الأسباب أو العوامل التي قد تؤدي إلى هذه الآلام ، ومن بين أسباب هذه الآلام سرطان الرئة ، بالإضافة إلى العديد من الأسباب الأخرى.

أسباب الشعور بألم في الصدر

1- الإصابات والكسور

من بين أسباب الألم في القفص الصدري عند الانحناء كسور أو إصابات في منطقة الصدر.

  • يتكون القفص الصدري من 12 زوجًا من الضلوع ، ووظيفة هذه الأضلاع هي حماية مجموعة من الأعضاء الداخلية المختلفة ، وهذه الضلوع تدعم عضلات الجزء العلوي من الجسم.
  • وبسبب الحوادث أو ممارسة الرياضيات العنيفة ، فقد يؤدي ذلك إلى حدوث كسر في الضلوع ، وبالتالي تظهر بعض الأعراض على النحو التالي.
  • يحدث ألم الصدر أثناء التنفس ، وعند العطس يشعر الإنسان بتريندات في الآلام التي تنبع من مكان الكسر ، وكذلك في حالة الضحك أو السعال.
  • في حالة التواء الشخص أو ثني الجزء العلوي من جسمه ، فقد يشعر بألم شديد في منطقة الصدر ، وقد يستمر الألم لعدة أسابيع متتالية.
  • قد تظهر كدمات في منطقة الجلد القريبة من موقع الكسر ، وقد تظهر المنطقة المحيطة بالأمن المكسور في الصدر.

2- الانسداد الرئوي

السبب الثاني للألم في القفص الصدري عند الانحناء هو الانسداد الرئوي ، ويحدث نتيجة جلطة دموية في الرجل أو الذراع.

  • بعد حدوث جلطة دموية في تلك المنطقة تنتقل إلى الرئتين ثم تستقر في أحد الأوعية الدموية ، وبالتالي تقل نسبة الدم الذي يصل إلى الرئتين ، وتظهر العديد من الأعراض على النحو التالي.
  • يحدث ألم حاد في الصدر ولا يوجد تفسير لذلك ، ثم يمتد هذا الألم إلى الكتف والرقبة والذراع ، ويحدث ضيق في التنفس أثناء الراحة.
  • تزداد كمية العرق التي تخرج من جسم الإنسان ، حيث يصاحبها سعال جاف وقد يصاحبها بلغم ، ويتسارع معدل ضربات قلب الإنسان.
  • قد يبدو الجلد شاحبًا ومزرقًا ، وقد يصاب الشخص بالدوار أو الإغماء.

أمراض العظام

هناك العديد من الأمراض التي قد تصيب عظام جسم الإنسان ، وهشاشة العظام من أخطر الأمراض التي تصيب العظام.

  • هشاشة العظام مرض يقتل جسم الإنسان ولكن ببطء وبصمت ، ومن المعروف أن الإنسان لا يشعر به في البداية ثم يشعر به فيما بعد.
  • قد يكون سبب الألم في القفص الصدري عند الانحناء هو هشاشة العظام ، لأن العظم فقد الكثير من الكتلة التي كان عليها من قبل.
  • في حالة الشخص المصاب بهشاشة العظام ، فإن أقل ما قد يعرضه للكسر ، ومن بين الأجزاء الأكثر عرضة للكسر في هذه الحالة القفص الصدري ، لذلك يجب عدم استخدام هشاشة العظام.
  • من الأمراض التي تصيب العظام أيضًا التهاب الغضروف الضلعي ، وهذا الالتهاب يسبب ألمًا شديدًا في القفص الصدري.
  • لكن في هذه الحالة لا يوجد خطر ، وفي الحالة الطبيعية يتم شفاء تلك الحالة دون علاج ، ويعتبر هذا الالتهاب ليس له أسباب واضحة ، ويصيب الإناث بدرجة أكبر ، ويوجد له أعراض عديدة منها: التالي.
  • ألم في منطقة الصدر ، ويتفاقم هذا الألم بسبب ممارسة التمارين الرياضية الشاقة ، أو بسبب التهابات في الجهاز التنفسي العلوي.
  • يكون الألم في الصدر حادًا وقويًا جدًا على جدار الصدر الأمامي ، وقد يمتد إلى البطن والظهر.
  • ويتركز الألم في الضلوع 4 و 5 و 6 ويزداد الألم عندما يقوم الشخص بعملية التنفس بعمق شديد.

سرطان الرئة

يعد سرطان الرئة من أنواع الأمراض المنتشرة في عالمنا الحالي ، وله أسباب عديدة ، منها السجائر وغيرها.

  • يعتبر سرطان الرئة هو رقم 2 الأكثر شيوعًا في الولايات المتحدة ، وتكون فرص الشفاء منه أكبر في المراحل المبكرة فقط.
  • السرطان الخبيث هو السرطان الذي ينتشر إلى أجزاء أخرى غير الرئة ويهدد حياة المريض.
  • هناك العديد من الأعراض التي تصاحب ألم القفص الصدري ، في حالة إصابة الشخص بسرطان الرئة ، منها ما يلي.
  • ألم في منطقة الصدر في حالة التنفس وفي حالة السعال ، وقد يخرج الدم في حالة حدوث سعال.
  • قد تحدث فترة كبيرة من السعال لمدة تصل إلى شهر ، وقد يصاب المريض بالتهابات صدرية مزمنة مع ضيق في التنفس.
  • قد يشعر المريض بفقدان الشهية وفقدان كبير في الوزن وزيادة ملحوظة في التعب وفقدان الطاقة.

ما الاختبارات التي سيقوم بها الطبيب لتحديد سبب ألم القفص الصدري؟

عند الذهاب للطبيب والشكوى من ألم في القفص الصدري سيطلب الطبيب الكثير من الفحوصات اللازمة لمعرفة سبب الألم ، وهذه الفحوصات كالتالي.

  • صور الأشعة السينية ، يتم استخدام هذه الاختبارات إذا كان الألم بعد إصابة الشخص في العظام.
  • التصوير النووي تستخدم هذه الفحوصات في حالة الآلام المزمنة ، وفي هذه الفحوصات يقوم الطبيب بإعطاء المريض حقنة تحتوي على مادة مشعة ، ويتم استخدام كاميرا مخصصة للفحص.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي ، وتستخدم هذه الاختبارات في حالة حدوث تغيرات في الأنسجة الأخرى ، وتقوم بإجراء فحوصات شاملة للقفص الصدري.

كيف أخفف آلام عظام القفص الصدري؟ ماذا سيصف لك الطبيب؟

يتساءل الكثير من الناس عن كيفية تخفيف الآلام التي تحدث في القفص الصدري ، والعلاج الذي يصفه الطبيب للمريض.

  • عندما يُعرف سبب ألم الصدر ، يمكن للطبيب أن يصف دواءً أو علاجًا للمريض.
  • أحيانًا تستخدم الكمادات الباردة لتقليل التورم ، وأحيانًا يتطلب مرض المريض تدخلاً جراحيًا.
  • قد يصف الطبيب بعض الأدوية ، بما في ذلك المسكنات ، في حالة الألم الشديد.
  • أما هشاشة العظام فيتعين على المريض تغيير بعض عاداته اليومية ، وتناول المسكنات والفيتامينات والمعادن.
  • في حالة التهاب الغضروف الضلعي ، ينصح الطبيب المريض باستخدام الثلج لتسكين الألم ، كما يمكن تناول بعض الأدوية لتقليل الالتهاب.
  • العلاج الوظيفي الذي يلجأ إليه الطبيب للمرضى الذين يعانون من آلام اللفافة العضلية ، ويتم تناول مضادات الاكتئاب والتشنجات مع ذلك.

العمليات الجراحية

تعتبر الجراحة حلاً لبعض حالات آلام الصدر الشديدة ، بما في ذلك ما يلي.

  • الانصمام الرئوي ، وفي هذه الحالة يحتاج الطبيب لإجراء عملية جراحية على المريض لإزالة الجلطات التي تتشكل في الأوعية الدموية.
  • استئصال الورم من حالات السرطان التي يتم فيها التدخل الجراحي لإزالة الأجزاء غير الطبيعية من الجسم.

ملخص الموضوع في 5 نقاط

  • أسباب الألم في القفص الصدري ، كسر في الضلوع ، هشاشة العظام ، التدخل الجراحي في القفص الصدري.
  • الانسداد الرئوي وألم الصدر ، يحدث انسداد رئوي على شكل خليط يؤثر على الساق أو المخ أو الذراع ، وينتشر الألم إلى القفص الصدري.
  • فحوصات الطبيب لألم الصدر والأشعة السينية والتصوير النووي.
  • لتخفيف آلام القفص الصدري ، قد يصف الطبيب بعض المسكنات للمرضى من أجل تخفيف الألم.
  • التدخل الجراحي وآلام القفص الصدري ، التدخل الجراحي الذي يستخدمه الطبيب في الحالات الصعبة من أجل علاج المريض.