تصنيف المواد الغذائية

حتى نتمكن من إنتاج جميع المواد الغذائية وتخزينها بشكل صحيح حتى تصبح مناسبة للاستخدام البشري ، يجب أن نكون على دراية ومعرفة بكيفية تصنيف جميع الأطعمة من أجل معرفة الطريقة الصحيحة والمثالية لإنتاجها بشكل صحي وتخزينها بشكل صحيح.

تم إجراء عملية تصنيف وتقسيم الطعام من أجل التمكن من تحديد خصائص كل تصنيف. كما ذكرنا أن لكل تصنيف خصائص محددة تميزه عن التصنيفات الأخرى ، وتنقسم عمليات التصنيف إلى ما يلي:

  • التصنيف التربوي ، من أكثرها شهرة.
  • التصنيف التجاري من أهم وأشهر التصنيفات.
  • التصنيف القياسي.
  • التصنيف الاقتصادي.
  • التصنيف الإحصائي.
  • التصنيف الأجنبي.
  • التصنيف الاقتصادي الأجنبي.

أهمية التصنيفات الغذائية

هناك العديد من المزايا التي تفيدنا بعد إجراء عملية تصنيف المواد الغذائية ، والأهمية الخاصة لعمليات التصنيف لجميع المنتجات الغذائية هي كما يلي:

  • تساعد عملية تصنيف الأغذية في التعرف على جميع المعلومات حول المنتجات الغذائية المصنعة والمختلفة.
  • يساعد على تسهيل عمليات الدراسة لتحديد الخصائص التي يحتاج المستهلك إلى التعرف عليها في المنتج الغذائي.
  • تعرف على التكوين النهائي والمثالي لجميع متطلبات واحتياجات المنتجات.
  • تحديد الطريقة الصحيحة والمثالية التي تساعد في التخطيط لتجارة هذه المواد الغذائية.
  • تحديد الطرق المثالية لتطوير التخزين الصحيح لجميع المنتجات.
  • سهولة وضع خطة مثالية لتحديد الطريقة المثلى لترويج جميع المنتجات الغذائية حسب نوعها وتصنيفها.

أولا: تصنيف المنتجات حسب الغرض منها

بعد أن أدركنا أهمية تصنيف المواد الغذائية ، يمكننا الآن تحديد التصنيفات المختلفة حسب أغراضها ، وهذه التصنيفات الناتجة عن الغرض هي كما يلي:

1- تصنيف الأطعمة حسب الوجهة التي يروجون لها

يتم تصنيف الأطعمة وفقًا للوجهة التي يروجون لها على النحو التالي:

  • الأطعمة الغذائية التي تستهدف الاستهلاك العام والجماعي.
  • المنتجات الغذائية العلاجية.
  • المنتجات التي تستهدف الأطفال.
  • الأطعمة التي ينتج عنها غرض وظيفي.

2- تصنيف الأغذية حسب الغرض الوظيفي

الأطعمة التي يتم تصنيفها حسب الغرض الوظيفي هي:

  • الأطعمة التي يتم دعمها.
  • الأطعمة التي تحتوي على مكونات غذائية.
  • الأطعمة التي تحتوي على البروبيوتيك.
  • أغذية البروبيوتيك.
  • الأطعمة التي تحتوي على البريبايوتكس.
  • الأطعمة التي تحتوي على Synbiotics.

ثانياً: أهم علامات عمليات التصنيف وفق المستويات الأعلى

يتم تصنيف الأطعمة الغذائية حسب المستويات الأعلى والتي تعتمد على عوامل ناتجة عن أسباب مشتركة وهي كالتالي:

1- تصنيف الأغذية والمنتجات الغذائية حسب منشأها

تصنيف الأغذية والمنتجات الغذائية حسب منشأها ، وتتمثل في الآتي:

  • الخضار مثل الحبوب والخضروات والبقوليات والفواكه.
  • المنتجات المصنوعة من أصل حيواني مثل اللحوم والدجاج والأسماك.
  • المنتجات الناتجة عن أصل معدني مثل منتجات ملح الطعام.
  • المنتجات الناتجة من أصل بيولوجي مثل الخل.

2- تصنيف المنتجات الغذائية والأغذية حسب تركيبها الكيميائي

تصنيف المنتجات الغذائية والأطعمة حسب تركيبتها الكيميائية والتي تتمثل في الآتي:

  • المنتجات التي تحتوي على البروتين.
  • المنتجات التي تحتوي على الكربوهيدرات.
  • المنتجات التي تحتوي على الدهون.
  • المنتجات التي تحتوي على مواد معدنية.

3- تصنيف المنتجات الغذائية والأغذية حسب درجة التصنيع

تصنيف المنتجات الغذائية والأغذية التي تعتمد على درجة التصنيع وهي كالتالي:

  • مواد أولية
  • مواد نصف منتهية
  • الأطعمة الجاهزة

ثالثاً: التصنيفات التعليمية للأغذية والمنتجات الغذائية

يعتمد التصنيف التعليمي للأغذية على دراسة جميع احتياجات المستهلك ، ويتم التصنيف على أساس احتياجات السوق والمستهلك ، ويتم التصنيف التعليمي وفق الآتي:

  • منتجات الحبوب الغذائية
  • منتجات الفاكهة والخضروات
  • منتجات السكر والعسل والحلويات
  • منتجات الدهون الغذائية
  • منتجات اللحوم
  • منتجات الألبان
  • منتجات الأسماك
  • منتجات الدجاج من البيض
  • المنتجات المنكهة والألوان الغذائية

رابعاً: التصنيفات التجارية للأغذية والمنتجات الغذائية

تعتبر التصنيفات التجارية للمواد الغذائية من أشهر وأشهر التصنيفات العالمية للمواد الغذائية ، حيث تساعد في عملية التجارة العالمية نتيجة تحديد خصائص جميع المنتجات للتعامل معها بشكل صحيح وسليم وتقديمها إلى السوق بالطريقة المثالية ، ويكون التصنيف التجاري للمواد الغذائية كما يلي:

  • منتجات المخابز والمخابز
  • منتجات الفاكهة
  • منتجات نباتية
  • الحليب ومنتجات الألبان
  • المنتجات النفطية
  • منتجات الحلويات والسكر
  • منتجات اللحوم
  • منتجات اللحوم المصنعة
  • منتجات الأسماك
  • منتجات البيض
  • منتجات الدهون الغذائية
  • منتجات المشروبات الغازية والمياه الغازية
  • منتجات الخمور
  • منتجات التبغ والسجائر

خامساً: التصنيف الدولي لمنتجات الألبان ومشتقاتها

يمكن التعرف على تصنيف المواد الغذائية لمنتجات الألبان ومشتقاتها ، وهذا التصنيف كالتالي:

1- تصنيف الحليب

  • الحليب المبستر: يحدث نتيجة تسخين الحليب حتى تصل درجة حرارته إلى 74 درجة لمدة تتراوح من ربع ساعة إلى نصف ساعة.
  • الحليب المعقم: يحدث نتيجة تسخين الحليب إلى درجة حرارة 100 درجة أو أعلى لمدة 10 ثوانٍ.
  • الحليب المذاب: الحليب المنتج من الحليب المبستر.
  • الحليب المكثف: هو نتيجة التبخر الكامل للحليب كامل الدسم دون إضافة أي سكريات.
  • الحليب الجاف: هو نتيجة تجفيف الحليب المبستر حتى يتحول إلى بودرة ومسحوق.
  • كريم.
  • زبدة.
  • الجبن بأنواعه.

2- تصنيف منتجات الألبان

  • لبن رائب
  • مشروب الكفير الفوار
  • الكريمة الحامضة
  • مشروبات حمضية

سادساً: تصنيفات اللحوم ومشتقاتها

تصنف اللحوم والمنتجات الغذائية وفق الآتي:

  • لحوم الحيوانات المذبوحة في المزرعة وهي لحوم البقر والجاموس.
  • فضلات الحيوانات مثل القلب والكبد واللسان والذيل.
  • لحوم الدواجن مثل الدجاج والديك الرومي والبط.
  • منتجات اللحوم شبه المصنعة مثل شنيتزل وكرات اللحم واللحوم المفرومة.
  • منتجات اللحوم للطبخ والطبخ مثل منتجات اللحوم التي تم تحضيرها وفقًا للحرارة الشديدة التي تعرضت لها أثناء عملية التخزين.
  • منتجات اللحوم المجمدة
  • اللحوم المدخنة مثل البسطرمة واللانشون.
  • منتجات النقانق ومشتقاتها.
  • اللحوم المعلبة.

سابعاً: تصنيف الأغذية والمنتجات الغذائية للأطفال

تهتم منظمة الصحة العالمية بصحة الأطفال خاصة في السنوات الأولى ، وقد تم تحديد تصنيف للمواد الغذائية للأطفال وهو كالتالي:

1- التصنيف العام للأغذية والمنتجات الغذائية للأطفال

التصنيف العام للأغذية والمنتجات الغذائية للأطفال كما يلي:

  • طعام مناسب للأطفال من 0 إلى 3 سنوات.
  • طعام مناسب للأطفال من سن 3 إلى 6 سنوات ، سن ما قبل المدرسة.
  • طعام مناسب للأطفال من سن 6 إلى 14 سنة وهو سن المدرسة.

2- تصنيف أغذية الأطفال حسب الماء

تصنيف أغذية الأطفال حسب الماء على النحو التالي:

  • المنتجات ذات الاحتياطي المائي المنخفض من 4 إلى 15٪ مثل الحبوب والدقيق.
  • المنتجات التي تحتوي على نسبة عالية من احتياطي المياه من 60 إلى 90٪ من المكونات الأساسية مثل الخضار والفواكه.

3- تصنيف أغذية الأطفال حسب درجة الطحن

تصنيف أغذية الأطفال حسب درجة الطحن كالآتي:

  • غذاء مناسب للأطفال في الأشهر الأولى ، بحجم من 150 إلى 200 ميكرون.
  • طعام مناسب للأطفال من سن 6 إلى 9 أشهر ، بحجم 800 ميكرون.
  • غذاء مناسب للأطفال من سن 10 شهور إلى سنة ونصف حيث يصل حجمه إلى 2000 ميكرون على شكل قطع صغيرة.
  • بالنسبة للأطفال من سن سنة ونصف إلى 3 سنوات ، تكون الأطعمة في شكل جزء.

ملخص الموضوع في 11 نقطة

  • أنواع التصنيفات العامة التي تخضع لها المنتجات الغذائية ، مثل التصنيفات التجارية.
  • تساعد التصنيفات بجميع أنواعها في تسهيل عملية التعرف على جميع خصائص الأطعمة والمنتجات.
  • التصنيف يسهل العديد من العمليات الحيوية ، وخاصة العملية التجارية والاقتصادية.
  • يتم تصنيف الأطعمة وفقًا للغرض منها حتى يتم التعرف عليها للجمهور المستهدف.
  • في التصنيف التعليمي للأغذية ، يتم تحديد المركبات الكيميائية الداخلية لكل مكون غذائي من أجل تحديد خصائصها العامة.
  • يساعد دور التصنيف المستند إلى المستويات الأعلى لعملية التصنيف على فهم الطبيعة المحددة لكل منتج غذائي والطريقة المثلى للتعامل معه.
  • يعتمد تصنيف منتجات الألبان ومشتقاتها على طريقة التحضير ودرجة الحرارة التي يتعرض لها الحليب ليتحول إلى العديد من المشتقات مثل الزبدة والقشدة.
  • يساعد تصنيف اللحوم في تحديد جميع المشتقات التي يمكن استخدامها من جميع أنواع اللحوم سواء كانت حمراء أو بيضاء وحتى سمك.
  • تهتم منظمة الصحة العالمية بضرورة تقديم الأفضل للأطفال ، خاصة في الفترة الأولى من العمر حتى سن الدراسة.
  • يتم عمل تصنيف خاص للأطفال حسب حجم الطعام المقدم لهم من سن يوم واحد حتى سن ثلاث سنوات.
  • يتم تحديد الأطعمة المناسبة للطفل بناءً على تخزين المياه داخل هذه الأطعمة.